بحسب منظمة الصحة العالمية تُصيب إنفلونزا A عالمياً ما يُقارب 3-5 ملايين شخص سنويا، وفي أغلب الأحيان لا تُسبب أعراضاً تدعو للقلق، وتُعالج عادة بالراحة والمُسكنات، ولكن هُناك حالات قليلة قد تستدعي العلاج الطبي.[١]

ما هي إنفلونزا A؟

إنفلونزا A هي من أنواع الإنفلونزا والذي يتسبب بحدوثها فيروس A، وهي من الالتهابات الصدرية التي تتميز بأنها شديدة العدوى، ووجد أنه قد يصيب الإنسان أو الحيوانات كالطيور والخنازير، بحيث يتسبب بحدوث الأوبئة الكبيرة.[٢]


كيف تنتقل عدوى إنفلونزا A؟

تنتقل عدوى إنفلونزا A بين الأشخاص بواسطة الرذاذ الناجم من السعال أو العطاس، حيث يكون هذا الرذاذ محمّلًا بالفايروسات ليدخل بعدها للشخص السليم من خلال الفتحات الأنفية أو الأنف فينقل له العدوى، كما أن لمس الأسطح الملوثة بالرذاذ المُنتشر يُمكن أن ينقل العدوى.[٣]


متى تظهر أعراض إنفلونزا A

يمكن أن تظهر أعراض إنفلونزا A بعد التعرض للفيروس أو مُخالطة شخص مُصاب بما يُقارب 1-4 أيام.[٤]


الفئة الأكثر عُرضة للإصابة بإنفلونزا A

تعد الفئات التالية الأكثر عُرضة للإصابة بإنفلونزا A:[٥]

  • البالغين من العمر أكثر من 65 عاماً.
  • الأطفال تحت عمر سنتين.
  • المُصابين بالأمراض التنفسية مثل الربو والانسداد الرئوي.
  • الحوامل.
  • المُصابين بالأمراض المُزمنة مثل السكري، وأمراض القلب، وأمراض الكلى.


ما هي أعراض الإصابة بإنفلونزا A؟

هناك أعراض عدّة قد تظهر على المصاب بإنفلونزا A، منها:[٦]

  • السعال.
  • التهاب الحلق.
  • سيلان أو احتقان الأنف.
  • الصداع.
  • الشعور بالتعب العام.
  • الشعور بآلام في عضلات الجسم.
  • الغثيان أو الاستفراغ في الحالات الشديدة من الإنفلونزا، وهي أكثر شيوعًا في الأطفال مقارنةً بالبالغين.


مدة بقاء إنفلونزا A مُعدية

تبقى إنفلونزا A مُعدية بعد ظهور الأعراض لمدة 5-7 أيام.[٤]


كم تدوم أعراض إنفلونزا A؟

يُمكن لبعض الأشخاص أن تتحسن الأعراض لديهم خلال يومين، ولكن الأغلبية تحتاج من 4-5 أيام حتى تتحسن الأعراض، وهناك فئة قليلة تحتاج لما يُقارب الأسبوع لتتحسن الأعراض لديها، وهذا ناتج عن اختلاف شدة الإصابة، إضافة لاختلاف استجابة الجهاز المناعي وقوة هذه الاستجابة من شخص لآخر.[٧]


علاج إنفلونزا A

يعتمد علاج إنفلونزا A بشكل عام على الراحة إضافة لبعض العلاجات المنزلية، ومنها:[٨]

  • شرب السوائل بكثرة وذلك لتعويض المفقود منها من الجسم بسبب الحمّى.
  • تناول شوربة الدجاج أو اللحم، فهي تُساعد على تخليين البلغم الموجود في الممرات الهوائية، كما أنها تُساعد على تسريع تحسّن الأعراض.
  • عمل تبخيرة، حيث إنّ استنشاق البخار له أثر فعّال في تخفيف احتقان الأنف المصاحب للإنفلونزا.
  • تناول الأطعمة الغنية بالزِّنك مثل المُكسرات، والبيض، والبقوليات، فهي تُساعد على تحسن الأعراض بشكل أسرع.
  • تناول الأطعمة الغنية بفيتامين سي، مثل الفواكه والخضروات الطازجة، فهي تُساعد على تسريع عملية التعافي.


أدوية مُستخدمة لعلاج إنفلونزا A

يُمكن استخدام الأدوية التالية أثناء علاج إنفلونزا A:[٨]

  • الباراسيتامول (Paracetamol) ومن أسمائه التجارية بانادول (Panadol) كمُسكِّن وخافض حرارة
  • شراب السعال مثل بروسبان (Prospan).
  • بخاخات مُخففة للاحتقان مثل أوتريفين (Otrivin)، ولكن لا يُنصح باستخدامه لأكثر من 3 أيام مُتتالية.
  • الأدوية المُضادة للفيروسات: ففي حالات إنفلونزا A الشديدة يُمكن للطبيب أن يصف بعضها، وينصح بأخذها خلال 48 ساعة من بداية ظهور الأعراض، مثل:[٩]
  • الأوسيلتاميفير (Oseltamivir) المعروف تجاريًا Tamiflu®.
  • الزاناميفير (Zanamivir) ومن أسمائه التجاريّة Relenza®.




راجع طبيبك فورًا إذا اشتدّت عليك أعراض الإنفلونزا.




الوقاية من الإصابة بإنفلونزا A

يُمكنك اتباع التالي للوقاية من الإصابة بإنفلونزا A أو انتشارها:[٩]

  • اغسل يديك بانتظام خلال اليوم.
  • في حال كُنت مريضاً حاول أن تبقى في المنزل.
  • غطِّ فمك أثناء السُّعال أو العُطاس بمنديل ثم ارمه في القمامة.
  • تجنّب لمس الفم أو الأنف أو العينين بعد لمس الأسطح الموجودة في الأماكن العامة.


هل يحمي مطعوم الإنفلونزا من الإصابة بإنفلونزا A؟

يُمكن لمطعوم الإنفلونزا أن يحمي من الإصابة بإنفلونزا A، لذلك يُنصح للأشخاص الذين يُعانون من جهاز مناعي ضعيف أو لديهم قابلية أكبر للإصابة بالالتهابات الصدرية مثل مرضى الربو الانسداد الرئوي (COPD) أو البالغين من العمر 65 عاماً أو أكثر أن يتلقوا مطعوم الإنفلونزا للوقاية منها.[٦][١٠]


متى يجب عليك مراجعة الطبيب؟

في العادة فإن مثل هذا النوع من الالتهابات الفايروسيّة يزول من تلقاء نفسه، ما لم يؤدي إلى مضاعفات كالتي تمّ ذكرها سابقًا، أو يكون مصحوبًا بظروف صحيّة معيّنة، فينبغي مراجعة الطبيب عندها أو عند الشعور بضيق التنفس أو ألم الصدر الحادّ، أو إن ظهرت علامات جفاف (ويدلّ عليها النقص في كميّة البول عند التبوّل والدوار عند الوقوف).[١٠]

المراجع

  1. "What is the global incidence of influenza?", medscape, Retrieved 19/12/2021. Edited.
  2. "Influenza A", healthdirect, Retrieved 18/11/2021. Edited.
  3. mostly spreads through droplets,nose, mouth, or eyes. "Influenza", nia, Retrieved 19/12/2021. Edited.
  4. ^ أ ب "How long is the flu contagious?", singlecare, Retrieved 18/11/2021. Edited.
  5. "People at Higher Risk of Flu Complications", cdc, Retrieved 20/12/2021. Edited.
  6. ^ أ ب "?What to know about influenza A", medicalnewstoday, Retrieved 18/11/2021. Edited.
  7. "The Flu", verywellhealth, Retrieved 18/11/2021. Edited.
  8. ^ أ ب "Facts about Influenza (the Flu)", healthlinkbc, Retrieved 19/11/2021. Edited.
  9. ^ أ ب "Influenza (Flu)", clevelandclinic, Retrieved 19/11/2021. Edited.
  10. ^ أ ب "Influenza A", healthdirect, Retrieved 19/12/2021. Edited.