إن الحصول على مطعوم فيروس كورونا أصبح من التوصيات التي توصي بها مختلف الهيئات الصحية العالمية؛ فهناك العديد من المطاعيم التي يمكن أن يحصل عليها الأشخاص البالغين، وأنواع محددة من المطاعيم للأطفال من عمر 12 سنة فما فوق، فهل تعتبر اللقاحات آمنة للأطفال من عمر 12 سنة فما فوق؟ وما هي الأعراض الشائعة التي يمكن أن تظهر على الأطفال عند الحصول على مطعوم فيروس كورونا؟[١]


هل تعتبر المطاعيم ضد فيروس كورونا آمنة للأطفال؟

تعتبر لقاحات كوفيد-19 آمنة للأطفال بعمر 12 فما فوق، حيث تُظهر جميع الدراسات التي أجريت على الأطفال أن لقاحات فيروس كورونا آمنة جدًا، إذ أنّه عادةً ما يخضع اللقاح لاختبارات مكثفة قبل أن يتمكن الأشخاص من الحصول عليه.[٢]


ما هو أنواع مطعوم فيروس كورونا المناسبة والآمنة للأطفال؟

يمكن للأطفال الذين تبلغ أعمارهم 12 عامًا فما فوق الحصول على لقاح كورونا من نوع فايزر (بالإنجليزية Pfizer-BioNTech)، حيثُ منحت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) والمراكز الأمريكية التابعة لمركز السيطرة على الأمراض (CDC) ترخيصًا للاستخدام الطارئ للعديد من لقاحات فيروس كورونا،[١] كما يوصي مركز السيطرة على الأمراض بأن يحصل كل شخص يبلغ من العمر 12 عامًا فأكثر على المطعوم للمساعدة في الحماية من الإصابة بعدوى فيروس كورونا.[٣]


هل يُنصح الأعالي بإعطاء مطعوم فيروس كورونا لأطفالهم؟

الجواب نعم؛ إذ يعتقد العلماء بأن فوائد التطعيم ضد فيروس كورونا تفوق المخاطر التي يمكن أن تحدث في حال الحصول عليه.[١]


لماذا يجب أن يتم إعطاء المطعوم للأطفال؟ وما هي الفوائد التي يمكن الحصول عليها من إعطاء المطعوم لهم؟

يعتبر التطعيم ضد فيروس كورونا أفضل طريقة لحماية الطفل من خطر الإصابة بعدوى فيروس كورونا،[٤] وفيما يلي أهم الفوائد التي يمكن الحصول عليها عند تطعيم الأطفال:[١]

  • تعزيز مناعة الطفل ضد الإصابة بفيروس كورونا، إذ أنّه على الرغم من أن أعراض الإصابة بفيروس كورونا عند الأطفال عادة ما تكون خفيفة مقارنة بالأعراض التي تظهر عند البالغين، إلا أن بعض الأطفال يمكن أن يصابوا بأعراض مرضية شديدة وتتكون لديهم مضاعفات أو أعراض طويلة الأمد يمكن أن تؤثر على صحتهم بشكل عام.
  • التقليل من مدى انتشار الفيروس واحتمالية حدوث هذا الضرر للطفل والأشخاص الآخرين من حوله الذين يمكن أن يكونوا عرضة للإصابة، إذ يُمكن للأطفال نقل العدوى للآخرين عند حدوث الإصابة بهذا الفيروس حتى في حالة عدم وجود أي أعراض عليهم، تماماً كما يحدث عند الأشخاص البالغين.
  • حماية صحة المجتمع على نطاق واسع؛ حيث يمكن أن يوفر كل طفل أو شخص بالغ مصاب بفيروس كورونا فرصة لتحور الفيروس ونشوء متحور جديد قد يكون أكثر خطورة أو أكثر مقاومة ضد اللقاحات والعلاجات المستخدمة، وبالتالي فإن انخفاض أعداد الإصابات بفيروس كورونا بين السكان يعني انخفاض فرصة نشوء متحورات خطيرة وجديدة لفيروس كورونا.


كيف يمكن الاستعداد لموعد التطعيم الخاص بالطفل؟

يمكن الاستعداد لموعد التطعيم الخاص بالطفل باتباع الخطوات التالية:[٣]

  • الحصول على نصائح حول كيفية دعم الطفل قبل موعد التطعيم وفي أثنائه وبعده.
  • التحدث إلى طفل قبل موعد التطعيم عما يُمكن توقعه.
  • إخبار الطبيب أو الممرضة عن وجود أي نوع من الحساسية التي قد يعاني منها الطفل.
  • العمل على تهدئة الطفل خلال الموعد.
  • الحرص على إجلاس الطفل أو استلقاؤه أثناء عملية التطعيم ويبقاؤه على هذه الحال مدة 15 دقيقة بعد أخذ اللقاح، وذلك لمنع حصول حالات الإغماء والإصابات الناتجة عن الإغماء.
  • البقاء لمدة 15-30 دقيقة بعد تلقي الطفل للقاح، حتى يتمكن الكادر الطبي من مراقبته في حال تعرضه لرد فعل تحسسي شديد وحاجته إلى علاج فوري.


ما هي الآثار الجانبية المحتملة عند الأطفال عند أخذ مطعوم فيروس كورونا؟

بينت العديد من الدراسات أن الأعراض الجانبية التي ظهرت لدى الأطفال الذين تلقوا لقاح فايزر والذين تتراوح أعمارهم بين 12-15 عامًا مماثلة لتلك الأعراض التي يعاني منها الأشخاص البالغون؛ وبالرغم من ذلك فهناك بعض الأشخاص لم تظهر عليهم أية آثار جانبية، والبعض الآخر ظهرت عليه مجموعة من الأعراض الجانبية، وعادةً ما تستمر هذه الأعراض لمدة يوم إلى 3 أيام، وتشمل الأعراض الجانبية الأكثر شيوعًا لمطعوم فيروس كورونا على ما يلي: [٥]

  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • ألم في منطقة التطعيم.
  • تعب عام.
  • صداع.
  • قشعريرة.
  • ألم في العضلات.
  • ألم في المفاصل.




يجب العلم بأن الطباء لا يوصون بإعطاء الطفل مسكنات الألم قبل التطعيم لمنع ظهور الأعراض الجانبية، ويمكن استخدام هذا النوع من الأدوية بعد موعد التطعيم إن شعر الطفل بالألم أو الحمى.



[٥]


هل يمكن للأطفال من عمر 12 سنة فما فوق الحصول على لقاح فيروس كورونا في نفس موعد المطاعيم السنوية؟

الجواب نعم، حيث تدعم الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال (AAP) حصول الأطفال على المطاعيم الروتينية في نفس الوقت الذي يحصلون فيه على مطعوم فيروس كورونا، وخصوصا في حالة تفويت بعض الأطفال لبعض اللقاحات في أثناء فترة انتشار وباء كورونا والإغلاقات التي حدثت.[٦][٧]

المراجع

  1. ^ أ ب ت ث "COVID-19 Vaccine: What Parents Need to Know", hopkinsmedicine, Retrieved 17/8/2021. Edited.
  2. "Coronavirus (COVID-19): Questions & Answers About Vaccines", kidshealth, Retrieved 17/8/2021. Edited.
  3. ^ أ ب "COVID-19 Vaccines for Children and Teens", cdc, Retrieved 17/8/2021. Edited.
  4. "COVID-19 Vaccine FAQ for Children 12 -15 Years Old", yalehealth, Retrieved 17/8/2021. Edited.
  5. ^ أ ب "COVID-19 vaccines for kids: What you need to know", mayoclinic, Retrieved 17/8/2021. Edited.
  6. "Coronavirus (COVID-19): Questions & Answers About Vaccines", kidshealth, Retrieved 17/8/2021. Edited.
  7. "COVID-19 Guidance for Safe Schools", aap, Retrieved 17/8/2021. Edited.