تؤدي الإصابة بأحد التهابات الجهاز التنفسي، ونزلات البرد، والحساسية، والتدخين أيضاً، إلى إفراز البلغم، فما هي الأدوية المتاحة للمساعدة على تخفيف البلغم لدى الأطفال، وما هي أبرز التعليمات المتعلقة بها؟[١]

مذيبات البلغم

يقوم مبدأ عمل الأدوية المذيبة للبلغم على تكسير الجزيئات التي تشكل البلغم، وهذا بدوره يؤدي إلى تقليل سماكته ولزوجته، وبالتالي يسهل خروجه من الرئة عن طريق السعال، وعادة ما تستخدم هذه الأدوية للتخلص من الإفرازات غير الطبيعية للمخاط، التي تحدث عند الإصابة بنزلات البرد والإنفلونزا والتهابات الجهاز التنفسي -كما ذكر سابقاً-، حتى تساعد المريض على التنفس بصورة طبيعية، ويمكن استخدامها بالإضافة إلى أدوية السعال الأخرى.[٢][٣]


أنواع مذيبات البلغم المسموحة للأطفال

بداية يجدر التنبيه إلى ضرورة استشارة الطبيب قبل استخدام أيّ أدوية لعلاج البلغم لدى الأطفال، ويمكن أيضاً سؤال الصيدلاني عن أيّ توجيهات معينة حول الأدوية، وفيما يأتي ذكر لأدوية البلغم السمسوحة للأطفال:[٤]


دواء غايفينيسين

يعد دواء غايفينيسين (Guaifenesin) مذيباً ومقشّعا للبغلم، وبالتالي يساعد على تخفيف المخاط في الشعب الهوائية والاحتقان لتسهيل عملية التنفس، ويتوافر تجارياً بعدّة أسماء منها ميوسينيكس (Mucinex)، ويتميز كونه يصرف للأطفال دون وصفة طبية، ويقوم مبدأ عمله على إذابة البلغم وتنشيط السعال الرطب، أي المرافق للبلغم، وهذا بدوره يؤدي إلى تنظيف المجرى التنفسي من هذه الإفرازات، وهو دواء يعطى عن طريق الفم، وينصح باستشارة الطبيب في حال وجود أعراض أخرى مرافقة للسعال، مثل: الحمّى، أو الصداع المستمر، أو الطفح جلدي، أو إن استمر السعال لأكثر من أسبوع أو كان متكرراً.[٥][٦]


العمر المسموح لدواء غايفينيسين

يجب عدم إعطائه للرّضع والأطفال تحت سنّ السنتين، إلا في حال تم وصفه من قبل الطبيب المعالج.[٧]


آثار جانبية لدواء غايفينيسين

قد يسبب استخدام دواء غايفينيسين في بعض الحالات بعضاً من الآثار الجانبية، ومنها:[٨]

  • آلام المعدة.
  • الغثيان.
  • التقيؤ.


تحذيرات حول استخدام دواء غايفينيسين

عند استخدام دواء غايفينيسين يجب الانتباه لكل مما يلي:

  • عدم استخدامه لمدة أطول من الموصى بها أو بجرعة أكثر من الموصوفة.
  • عدم استخدامه في حال كان هناك حساسية تجاهه، أو اتجاه أي من مكوناته.
  • الالتزام باستخدامه وفقاً لنشرة التعليمات المرفقة والموجودة على ملصق العلاج، أو وفقاً لتعليمات الطبيب.


تعليمات تناول دواء غايفينيسين

من التعليمات التي ينصح باتباعها أثناء تناول دواء غايفينيسين ما يلي:[٩]

  • شرب الكثير من السوائل فترة تناوله، لأن السوائل تساعد على تليين المخاط وإزالة الاحتقان.
  • عدم استخدام ملعقة الطعام لقياس الجرعة من العلاج لأنها غير دقيقة، واستخدام ملعقة قياس خاصة بالجرعات الدوائية.
  • تناوله لفترة قصيرة لحين اختفاء الأعراض.


دواء برومهيكسين

يستخدم دواء برومهيكسين Bromhexine الذي يتوافر بالصيدليات باسم ميوكولان (Mucolan)، لإذابة البغلم وتسهيل إزالته في حالة احتواء الشعب الهوائية على كميات كبيرة منه، وذلك عن طريق تليينه في الشعب الهوائية.[١٠]


العمر المسموح لدواء برومهيكسين

يمكن استخدام دواء برومهيكسين من قبل البالغين والأطفال الذين تزيد أعمارهم عن السنتين.[١٠]


الآثار الجانبية لدواء برومهيكسين

من الآثار الجانبية الشائعة لدواء برومهيكسين نذكر ما يلي:[٢]

  • الغثيان.
  • الصداع.
  • الدوخة.


تحذيرات حول استخدام دواء برومهيكسين

قبل استخدام دواء برومهيكسين يجب التحدث مع الطبيب في حال:[١٠][٢]

  • معاناة الطفل من حساسية اتجاه الدواء، أو بعض المواد المستخدمة به، أو أي أدوية أخرى.
  • وجود أي تاريخ مرضي للإصابة بالربو، أو القرحة الهضمية، أو الانسداد الرئوي المزمن، أو وجود أي أعراض تدل على الإصابة بالتهابات الرئة، مثل: ارتفاع درجة الحرارة لما فوق 38 درجة مئوية، أو مواجهة صعوبة في التنفس أثناء الراحة.
  • وجود دم في المخاط.
  • ضعف الجهاز المناعي نتيجة الحصول على أدوية معينة، مثل: أدوية الجهاز المناعي، أو العلاج الكيماوي.


تعليمات تناول دواء برومهيكسين

من التعليمات التي ينصح باتباعها أثناء تناول دواء برومهيكسين:[١٠]

  • رجّ زجاجة التركيبة السائلة منه بشكل جيّد قبل الاستعمال.
  • عدم استخدام الدواء لمدة تزيد عن 14 يوماً دون استشارة.
  • إمكانية تناوله مع الطعام أو بعد الطعام بمدة قصيرة.
  • تناول الجرعة مباشرة فور التذكر في حال نسيانها، أما في حال تذكرها مع اقتراب موعد الجرعة الثانية، يجب أخذ الجرعة الثانية فقط.


مقشعات البلغم الطبيعية للأطفال

يمكن اللجوء للوصفات الطبيعية لتقشيع البلغم للأطفال، مثل شرب الشاي الدافئ أو شرب الماء الدافئ مع الليمون والعسل، حيث يمكن أن تساعد هذه المشروبات على كل مما يلي:[٤]

  • التخفيف من التهاب الحلق لدى الطفل.
  • التخفيف من السعال الجاف.
  • التخفيف من الشعور الشبيه بالدغدغة الذي يكون موجود في الحلق.


طرق طبيعية لإذابة البلغم

يمكن تجربة العلاجات المنزلية الآتية لإذابة البلغم وتهدئة التهاب الحلق وتخفيف الأعراض:[١١][١٢]

  • العسل الطبيعي: حيث يمكن تناول العسل الطبيعي بمفرده أو خلطه مع الماء الدافئ، حيث يساعد على مكافحة العدوى البكتيرية، ويجدر بالذكر أنه يمنع إعطاؤه للأطفال الذين تقل أعمارهم عن سنة، فيعتبر غير آمن لهم نظرًا لخطر الإصابة بالتسمم الغذائي.
  • استنشاق الزيوت العطرية: مثل زيت الريحان، ولحاء القرفة، والنعناع، وإكليل الجبل، والزعتر، إذ يمكن إضافتها إلى الماء الساخن واستنشاق بخارها.
  • الغرغرة بالماء المالح: وذلك من خلال إذابة نصف ملعقة صغيرة من الملح إلى كوب من الماء الدافئ، وينصح بالغرغرة عدة مرات في اليوم حسب الحاجة.
  • جذر عشبة نبات الخطمي: ويمكن تحضيره من خلال إضافة الماء الساخن ونقعه لمدّة كافية، ثم شربه، ويفضل شربه إلى جانب الزعتر واللبلاب.[١٣]

المراجع

  1. a form of mucus,or yellow may indicate infection. "Everything You Ever Wanted to Know About Phlegm and Mucus", everydayhealth.com, Retrieved 8/8/2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت "BROMHEXINE", medicoverhospitals.in, Retrieved 8/8/2021. Edited.
  3. "Mucolytics", patient.info, Retrieved 8/8/2021. Edited.
  4. ^ أ ب "How to Soothe Your Child’s Cold", webmd.com, Retrieved 8/8/2021. Edited.
  5. "Recommendations for the Use of OTC Cough and Cold Medications in Children", medscape.com, Retrieved 8/8/2021. Edited.
  6. "Guaifenesin", .webmd.com, Retrieved 9/9/2021. Edited.
  7. "Guaifenesin (Oral Route)", mayoclinic.org, Retrieved 8/8/2021. Edited.
  8. may occasionally cause nausea or vomiting, stomach,your doctor if you notice any other effects. "GUAIFENESIN", medsafe.govt.nz, Retrieved 8/8/2021. Edited.
  9. "CHILDREN's Mucus Relief", webmd.com, Retrieved 8/8/2021. Edited.
  10. ^ أ ب ت ث "Bromhexine Syrup", healthhub.sg, Retrieved 8/8/2021. Edited.
  11. "How to Treat a Cough in Toddlers at Home", healthline.com, Retrieved 9/9/2021. Edited.
  12. "What causes mucus in the chest?", medicalnewstoday.com, Retrieved 9/9/2021. Edited.
  13. "What can I do to make my cough go away?", medicalnewstoday.com, Retrieved 9/9/2021. Edited.