يساعد أخذ مطعوم أو لقاح فيروس كورونا المستجدّ (كوفيد-19) جهاز المناعة في الجسم على مقاومة الفيروس في حال تعرّضه للعدوى، إذ يعتبر أخذ لقاح فيروس كورونا حسب توصيات منظّمة الصحة العالمية خطوةً ضرورية للحفاظ على الصّحة مع استمرار انتشار الوباء عالميًا، كما أنه يساعد أيضًا على الوقاية من أعراض فيروس كورونا شديدة الخطورة.[١]

ما هي موانع أخذ لقاح كورونا (كوفيد-19)؟


الحساسية الشديدة لمكوّنات اللقاح

لا ينبغي للأشخاص الذين يعانون من حساسيةٍ مفرطة أو ردّ فعل تحسسي شديد تجاه أيّ من مكونات اللقاح أخذه، وبشكلٍ عام فعلى الأشخاص الذين لديهم حساسية مفرطة تجاه أيّ لقاحٍ آخر أو أيّ نوعٍ من الحقن أو الأدوية استشارة الطبيب قبل أخذ اللقاح لتقييم مدى الخطورة المحتملة لأخذ اللقاح،[٢] وتحتوي معظم اللقاحات على ما يلي:[٣]

  • بولي إيثيلين جلايكول (PEG): الموجود في لقاح فايزر، وموديرنا.
  • بولي سوربات: الموجود في لقاح جونسون.


الأطفال تحت عمر 16 سنة

لا يعتبر الأطفال تحت عمر 16 سنة من ضمن الفئات ذات الأولوية لإعطائهم لقاح فيروس كورونا في الوقت الحالي، بينما سمحت بعض الدول الأوروبية بإعطاء الأطفال فوق 12 سنة لقاح فايزر، إذ تمثّل نسبة الأطفال المصابين بفيروس كورونا ما يقلّ عن 3% من مجموع الإصابات التي تمّ رصدها، وفي أغلب هذه الحالات لا يعاني الأطفال المصابين بفيروس كورونا من أعراضٍ شديدة وعادةً تكون حالتهم الصّحية أفضل نوعيةً مقارنةً بالبالغين.[٤][٥]


وجود أعراضٍ على الإصابة بفيروس كورونا

ينبغي على الأشخاص المصابين بفيروس كورونا تأجيل أخذ لقاح كورونا حتى يتعافوا بشكلٍ تامّ من المرض بالإضافة إلى إتمامهم لشروط العزل الصحي في حال وجود أعراضٍ للإصابة أو في حال عدم ظهور الأعراض، وذلك بناءً على توصيات مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC)، كما تشمل هذه التوصيات أيضًا الأشخاص الذين تظهر لديهم الإصابة بفيروس كورونا قبل أخذ الجرعة الثانية من اللقاح.[٦]


أسئلة شائعة حول لقاح كورونا


هل يجب أخذ لقاح فيروس كورونا (كوفيد-19) في حال إصابتي به سابقًا؟

تختلف فترة المناعة الناتجة عن الإصابة بفيروس كورونا من شخصٍ لآخر، كما وتعتبر مدّة المناعة الطبيعية التي توفّرها الإصابة المُسبقة بفيروس كورونا غير معروفةٍ إلى وقتنا الحالي، لهذا ينبغي عليك أخذ اللقاح حال توفّره لك، حتى وإن أصبت مسبقًا بفيروس كورونا.[٧]

هل يمكنني أخذ لقاح فيروس كورونا في حال تمّ تشخيصي حديثًا بفيروس كورونا؟

يمكنك أخذ الجرعة الأولى من اللقاح بعد 4 أسابيع من بداية ظهور الأعراض أو ظهور نتيجة فحص فيروس كورونا إيجابيّة، أمّا بالنسبة للجرعة الثانية فيمكن للأشخاص المُصابين بفيروس كورونا تلقّيها بعد إتمامهم لفترة العزل الصحيّ، والتي تستمر عادةً ما يُقارِب 10 أيام، أو قد يُضاف إلى هذه المدة 24 ساعة إضافية كإجراءٍ احترازي، مع ضرورة الانتباه إلى عدم وجود ارتفاع في درجة حرارة الجسم أو تطوّر في أعراض الإصابة بالمرض.[٢]


هل يجب تطعيم الحوامل؟

نعم. يمكن للحامل أخذ لقاح فيروس كورونا، فبالرغم من محدودية الدّراسات حول مأمونية استخدام لقاح فيروس كورونا للحوامل، إلّا أن البيانات الحالية لا تشير إلى وجود أيّ خطورة لأخذ الحوامل لقاح فيروس كورونا.[٦][٨]


هل يجب تطعيم المرضعات؟

نعم. تستطيع النساء اللواتي يُرضعن رضاعةً طبيعية أخذ لقاح فيروس كورونا، ومع ذلك ما تزال هناك حاجة لإجراء المزيد من الدراسات حول مأمونية استخدامه عند المرضع، وفعاليته على الطفل الرضيع، بالإضافة إلى تأثيره في كمية الحليب وإفرازه.[٩]


هل يستطيع الأشخاص المصابون بأمراض المناعة الذاتية أخذ لقاح فيروس كورونا؟

نعم. يمكن للمرضى الذين يعانون من مشاكل المناعة الذاتية أخذ لقاح فيروس كورونا، ولكن ينبغي إرشادهم إلى عدم توفر معلوماتٍ كافية حول خطورة استخدامه حتى وقتنا الحالي، ويعتبر الأشخاص ضمن هذه الفئة مؤهلين للانضمام إلى بعض التّجارب الدوائية السريرية.[١٠]


متى يمكن للأشخاص المصابين بأمراض القلب أو اضطرابات الدورة الدموية أخذ لقاح فيروس كورونا؟

يُعطَى الأشخاص الذين يعانون من أمراض القلب أو الدورة لدموية أولويةً لأخذ لقاح فيروس كورونا قبل غيرهم من الأشخاص الأصحّاء في نفس العمر، فإذا تجاوز عمرك ال 16 سنة وكنت تعاني من مشاكل صحية في القلب أو الأوعية الدموية، سيتمّ على الأغلب توفير اللقاح لك في أقرب وقتٍ ممكن.[١١]


هل يعتبر لقاح فروس كورونا آمنًا لمرضى القلب؟

نعم. يعتبر لقاح فيروس كورونا آمنًا لمرضى القلب ومشاكل الدورة الدموية، فاللقاحات عمومًا لا يتمّ اعتمادها ما لم يتمّ التحقق من مأمونيتها للأشخاص الذين يعانون من المشاكل الصّحية المزمنة؛ والتي تشمل مشاكل القلب وغيرها من مشاكل الدورة الدموية، بالإضافة إلى التحقق من مأمونية استخدامها عند كبار السن.[١١]


المراجع

  1. "COVID-19 Vaccine Hesitancy: 12 Things You Need to Know", hopkinsmedicine, Retrieved 31/5/2021. Edited.
  2. ^ أ ب "Who should and shouldn’t get the COVID-19 vaccine?", yalehealth, Retrieved 31/5/2021. Edited.
  3. "Who should and shouldn’t get the COVID-19 vaccine?", yalehealth.yale.edu, Retrieved 15/6/2021. Edited.
  4. "Who can’t have a COVID-19 vaccine?", gavi, Retrieved 31/5/2021. Edited.
  5. "Who can’t have a COVID-19 vaccine?", www.gavi.org, Retrieved 15/6/2021. Edited.
  6. ^ أ ب "COVID-19", cdc, Retrieved 31/5/2021. Edited.
  7. "Coronavirus disease (COVID-19): Vaccines", who, Retrieved 31/5/2021. Edited.
  8. "COVID-19 Vaccines and Pregnancy: Conversation Guide for Clinicians", acog, Retrieved 31/5/2021. Edited.
  9. "COVID-19 Vaccines While Pregnant or Breastfeeding", cdc, Retrieved 31/5/2021. Edited.
  10. "COVID-19 Vaccines for People with Underlying Medical Conditions", cdc, Retrieved 31/5/2021. Edited.
  11. ^ أ ب "Coronavirus vaccine: your questions answered", bhf.org.uk, Retrieved 31/5/2021. Edited.