يُعرف الحجاب الحاجز (بالإنجليزية: Diaphragm) بأنه الحاجز العضليّ الواقع بين صدرك ومعدتك، والذي يُساعدك على التنفس،[١] وكغيره من عضلات وأعضاء الجسم يمكن أن يُصاب الحجاب الحاجز باضطرابات وتشوهات تأتي على أشكالٍ وصورٍ مختلفة، ويمكن أن تنجم عن إصابة أو مرض ما.[٢]

أمراض الحجاب الحاجز

هنالك عدد من الأمراض والاضطرابات التي يمكن أن تؤثر في الحجاب الحاجز، منها:


فتق الحجاب الحاجز الخلقي

يحدث فتق الحجاب الحاجز الخلقي (بالإنجليزية: Congenital Diaphragmatic Hernia) واختصارًا "CDH" قبل الولادة؛ إذ يسمح ثقب الحجاب الحاجز للأعضاء الهضمية للطفل بالانتقال إلى تجويف الصدر، مما يقلل من مساحة الرئتين ويسبب مشاكل في التنفس،[٣] ويمكن أن يحدث هذا الفتق على الجانب الأيسر أو الأيمن من الحجاب الحاجز، لكن الجانب الأيسر هو الأكثر شيوعًا، كما يمكن أن تضغط الأعضاء التي تظهر في الصدر على الرئتين، مما قد يؤدي إلى بقاء الرئتين صغيرتين وغير متطورتين بما فيه الكفاية وهذا ما يُسمّى بنقص تنسج الرئة (بالإنجليزية: Pulmonary Hypoplasia)،[٤] وبعد الولادة قد يخضع الطفل المصاب بفتق الحجاب الحاجز الخلقي إلى عملية جراحية لإغلاق الثقب.[٥]


فتق الحجاب الحاجز المكتسب

يمكن أن تتسبب الصدمات الحادة، أو الطعنات، أو الجروح الناتجة عن طلقات نارية في الإصابة بفتق الحجاب الحاجز المكتسب (بالإنجليزية: Acquired Diaphragmatic Hernia) واختصارًا "ADH"، ويحدث ذلك نتيجة الثقب الحاصل في الحجاب الحاجز بفعل الإصابة، مما يترتب عليه السماح للأعضاء الهضمية بالانبثاق إلى تجويف الصدر، والتدخل في عمليّة التنفس،[٦] وعادةً ما يعاني الأشخاص المصابون بهذا النوع من فتق الحجاب الحاجز في وقتٍ مبكرٍ من ضائقة تنفسية واضحة، وآلام في البطن، وأصوات الأمعاء المسموعة في الصدر، وتتطلب جميع حالات الفتق الحجابي إصلاحًا جراحيًا.[٧]


الفتق الحجابي

يحدث الفتق الحجابي (بالإنجليزية: Hiatal Hernia) عندما يدفع جزء من المعدة عبر الحجاب الحاجز إلى المريء، مما يؤدي إلى الارتداء الحمضي (بالإنجليزية: Acid Reflux)،[٣] وعادةً لا يسبب الفتق الحجابي الصغير مشاكل ومضاعفات؛ إذ قد لا تعرف أبدًا أنك تعاني من الفتق الحجابي ما لم يكتشف طبيبك ذلك أثناء التحقق من حالة أخرى، ولكن الفتق الحجابي الكبير يمكن أن يسمح للطعام والحمض بالرجوع إلى المريء، مما يؤدي إلى حرقة المعدة، علمًا أن تدابير الرعاية الذاتية أو الأدوية بمقدورها أن تخفف من هذه الأعراض، بينما تبقى الحاجة لإجراء عملية جراحية لإصلاح الفتق الحجابي الكبير جدًا ضرورية، ومن الأسباب المحتملة للإصابة بالفتق الحجابي ما يلي:[٨]

  • التغييرات المرتبطة بالعمر في الحجاب الحاجز.
  • إصابة المنطقة كالتعرض لصدمة، أو أنواع معينة من الجراحة.
  • أن يولد الشخص وهو يمتلك فجوة كبيرة بشكل غير عادي في الحجاب الحاجز.
  • الضغط المستمر والشديد على العضلات المحيطة بالحجاب الحاجز، ويحدث ذلك أثناء السعال، أو القيء، أو الإجهاد أثناء حركة الأمعاء، أو ممارسة الرياضة، أو رفع الأشياء الثقيلة.


شلل الحجاب الحاجز

يحدث شلل الحجاب الحاجز (بالإنجليزية: Diaphragm Paralysis) نتيجة تعرض العصب الحجابي للإصابة، مما يترتب عليه أن يُصاب أحد جانبي الحجاب الحاجز أو كلاهما بالشلل، ويؤثر ذلك سلبًا في قدرة الرئة على أداء وظيفتها،[٣] ويُعد شلل الحجاب الحاجز حالة طبية غير شائعة، ويعاني المصابون بها من انخفاض في سعة الرئة، وهو العرض الأكثر حدة المصاحب لشلل الحجاب الحاجز ثنائي الجانب (بالإنجليزية: Bilateral Diaphragm Paralysis)، بينما في العادة لا توجد أعراض لشلل الحجاب الحاجز أحادي الجانب (بالإنجليزية: Unilateral Diaphragm Paralysis)،[٩] وعلى الرغم من وجود العديد من خيارات العلاج الطبي، إلا أن الجراحة هي الطريقة الأكثر فعالية لعلاج الحجاب الحاجز المشلول أو الضعيف.[١٠]


الورم الحجابي

الأورام التي تبدأ في الحجاب الحاجز نادرة، وعادةً ما تكون أورام حميدة غير سرطانية، ويمكن أن تظهر الأورام أيضًا في الحجاب الحاجز بعد انتقالها أو انتشارها من الرئتين أو الكبد،[٦] وفيما يتعلق بعلاج أورام الحجاب الحاجز فإنها تنطوي عمومًا على مزيج مما يلي:[١١]

  • العلاج الكيميائي.
  • العلاج الإشعاعي.
  • استئصال الورم الجزئي أو الكلي.


الأعراض والعلامات العامة لأمراض الحجاب الحاجز

تختلف أعراض وعلامات أمراض واضطرابات الحجاب الحاجز بحسب المرض أو الاضطراب الحاصل نفسه، ولكنها عمومًا قد تشمل ما يلي:[٦]

  • الزّرقة (بالإنجليزية: Cyanosis)، وهي حالة تُصبح بها المناطق المُحيطة بالفم والعينين والأظافر مائلة للّون الأزرق.
  • عدم انتظام ضربات القلب (بالإنجليزية: Tachycardia).
  • عدم الراحة أو صعوبة التنفس.[٢]
  • ألم في الصدر أو الكتف أو البطن.[٢]
  • نقص تأكسج الدم (بالإنجليزية: Hypoxemia)، وهي حالة تنخفض فيها مستويات الأكسجين في الدم.[٢]
  • الشلل في حالات نادرة.[٢]


اختصاص الطبيب الذي يجب مُراجعته من أجل الحجاب الحاجز

يعالج جراحو الصدر (بالإنجليزيّة: Thoracic Surgeons) الأشخاص المصابين الذين يحتاجون إلى حل جراحي لأمراض واضطرابات الصدر، بما في ذلك اضطرابات الحجاب الحاجز.[١٢]


المراجع

  1. "Diaphragm", brighamandwomens, Retrieved 4/6/2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج "Diseases of the Diaphragm", bmc, Retrieved 4/6/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت "What Are Disorders of the Diaphragm?", Northwestern Medicine, Retrieved 4/6/2021. Edited.
  4. "Congenital Diaphragmatic Hernia (CDH)", cincinnatichildrens, Retrieved 4/6/2021. Edited.
  5. "Congenital Diaphragmatic Hernia", hopkinsmedicine, Retrieved 4/6/2021. Edited.
  6. ^ أ ب ت "Diaphragm Diseases", wakemed, Retrieved 4/6/2021. Edited.
  7. "Acquired diaphragmatic hernias", amboss, Retrieved 4/6/2021. Edited.
  8. "Hiatal hernia", mayoclinic, 23/2/2021, Retrieved 4/6/2021. Edited.
  9. "Paralyzed Diaphragm", cedars-sinai, Retrieved 4/6/2021. Edited.
  10. "Diaphragmatic Weakness & Paralysis", columbiasurgery, Retrieved 4/6/2021. Edited.
  11. "Diaphragm Tumor Treatments", bmc, Retrieved 4/6/2021. Edited.
  12. "Disorders of the Diaphragm Specialists and Care Centers", Northwestern Medicine, Retrieved 4/6/2021. Edited.